21 يونيو، 2024

أخبار من الامارات

أسترا تك تطلق أول خدمة تعليم فورية على التطبيق الفائق بوتيم بالتعاون مع فيلو

دبي، الإمارات العربية المتحدة – 18 أبريل 2024: أعلنت “أسترا تك”، المجموعة الرائدة في قطاع التكنولوجيا الاستهلاكية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عن دمج خدمات تطبيق “فيلو”، المنصة الوحيدة في العالم المتخصصة بتقديم دروس تعليمية خاصة على مدار الساعة، مع تطبيق “بوتيم”، وذلك في إطار مساعي المجموعة لتوسيع عروض خدماتها. ويمثل هذا التعاون نقلةً نوعية في توفير خدمات تعليمية عالية الجودة وسهلة الوصول للمستخدمين في مختلف أنحاء العالم، مما يسهم في بناء مجتمعٍ عالمي يحتضن المعلمين والمتعلمين معاً.
وتتيح خدمات “فيلو” لملايين الطلاب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التواصل مباشرةً مع معلمين يتمتعون بخبرة عالية خلال دقيقة فقط، وإجراء مكالمة فيديو فردية معهم. وهي تتميز عن غيرها من تجارب التعلم التقليدية بإمكانية تواصل الطلاب مع المعلمين على مدار الساعة، دون وجود مدة محددة لوقت المكالمة.
وتمنح المنصة أكثر من 150 مليون مستخدم لتطبيق “بوتيم” في مختلف أنحاء العالم وصولاً إلى خدماتها للتعلم السريع ، والمدعومة ببحوثٍ من جامعة هارفرد ومعمل عبد اللطيف جميل لمكافحة الفقر والبنك الدولي.حيث توفر “فيلو” وصولاً إلى شبكة تضم 60 ألف معلم خبير، مما يسهم في منح ما يزيد عن 4.5 مليون طالب في 15 دولة مختلفة تجارب تعليمية مخصصة لتلبية احتياجاتهم وتمثل عملية الدمج هذه خطوة رئيسية نحو تعزيز المساواة في مجال التعليم على مستوى العالم.
وأطلقت “أسترا تك” العام الماضي “بوتيم 3.0″، أول تطبيق فائق على مستوى العالم. بهدف تقديم تجربة رقمية شاملة، من خلال واجهة مستخدم سهلة تجمع بين إمكانات التكنولوجيا المالية والتجارة الإلكترونية وميزات مساعد الذكاء الاصطناعي وخدمات الاتصالات. وتسهم عملية الدمج هذه في توفير حل مبسط قائم ا على المحادثة للمستخدمين من أجل الوصول إلى مختلف الخدمات ضمن منصة واحدة.
وتعليقاً على هذا الموضوع، قال عبدالله أبو الشيخ، مؤسس شركة “أسترا تك” والرئيس التنفيذي لمنصة “بوتيم”: “يؤكد دمج ’فيلو‘ ضمن عروض تطبيق ’بوتيم‘ التزامنا بالتنوع وإثراء أسلوب حياة المستخدمين بمزيدٍ من الخدمات المميزة. ويمثل التعليم ركيزةً أساسية في تحقيق النمو الشخصي والاجتماعي. ويتجاوز هذا التعاون حدود توفير خدمة جديدة إلى كونه استثماراً قيّماً في مستقبل مجتمعنا العالمي”.
وتفتح هذه الشراكة آفاقاً جديدة ومميزة للآباء والمعلمين في مختلف أنحاء العالم، وتضمن وصول الأطفال إلى تعليم عالي الجودة في أي وقت، مما يحقق راحة البال لأولياء الأمور ، بينما يمكن للمعلمين الاستفادة من موارد “فيلو” للارتقاء بأساليب التدريس الخاصة بهم وتعزيز وصولهم إلى عدد أكبر من الطلاب.
ومن جانبه، قال إمبساط أحمد، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس في “فيلو”: “تمثل شراكتنا مع ’ أسترا تك‘ ودمج خدماتنا في تطبيق ’بوتيم‘ خطوة استراتيجية نحو توفير التعليم عالمي المستوى للجميع على مدار الساعة. ولا تقتصر خدماتنا التعليمية المساعدة الأكاديمية فقط، بل تسهم أيضاً في تمكين الطلاب وأولياء الأمور والمعلمين من خلال تزويدهم بالأدوات والدعم اللازمين للتعليم الشامل”.
ونجحت “أسترا تك” من خلال تطبيق “بوتيم” في منح الأفراد وصولاً سهلاً إلى قائمة واسعة من الخدمات. ومن خلال تعاونها مع منصة “فيلو”، تمضي “أسترا تك” قدماً نحو النهوض بواقع المشهد التعليمي وتوفيره لشريحة أوسع من الأفراد، فضلاً عن الارتقاء بمستويات التفاعل فيه إلى آفاق جديدة.