21 يونيو، 2024

أخبار من الامارات

المنظمة العربيّة للسياحة تمنح الدكتور زياد خلف وسام السياحة العربيّة من الدرجة الأولى

جدة، 16 فبراير 2024 -تقديراً لجهوده المستمرة في دعم الاقتصاد العربي من خلال الانفتاح على المستوى الإقليمي وتسهيل سير العمليات التجاريّة بين البلدان العربيّة الشقيقة عبر مجموعة من الشركات الرائدة في عدة قطاعات، قام المجلس التنفيذي للمنظمة العربية للسياحة بمنح الدكتور زياد خلف رئيس مجلس إدارة مصرف التنمية الدولي بوسام السياحة العربيّة.
ويتكون المجلس التنفيذي للمنظمة العربية للسياحة من معالي وزيرة السياحة (مملكة البحرين) عن منطقة الخليج واليمن، معالي وزير الإعلام والثقافة والسياحة (الجمهورية اليمنية)، معالي وزير السياحة والآثار (جمهورية مصر العربية) عن إقليم شمال افريقيا ووادي النيل، معالي وزير السياحة بدولة ليبيا عن إقليم المغرب العربي، معالي وزيرة السياحة والآثار بدولة فلسطين عن إقليم المشرق العربي والشام، ومعالي الأمين العام للمنظمة العربية للسياحة، ويترأس المنظمة العربيّة للسياحة معالي الدكتور بندر بن فهد آل فهيد والذي أكد بدوره أن وسام المنظمة للسياحة العربية من الدرجة الأولى يعتبر من أرفع الأوسمة التي تقدمها المنظمة للشخصيات البارزة التي تثري صناعة السياحة، كما أثنى على الدور الكبير الذي ساهم به الدكتور زياد خلف في دعم برامج المنظمة وتحقيق أهدافها.


وجاء هذا التكريم عقب الإعلان عن الشراكة الواعدة بين المنظمة ومصرف التنمية الدولي، وتهدف الشراكة إلى دفع عجلة التعاون وتبني المنهجيات والحلول المصرفيّة التي تدعم القطاع السياحي والذي بات يلعب دوراً محورياً في دعم الإقتصاد العربي في مختلف القطاعات.
ومن الجدير بالذكر بأن استحقاق د. زياد خلف لوسام السياحة العربيّة، قد تمّ بعد تصويت الوزراء الأعضاء في المجلس التنفيذي والممثلين لحكومات تونس، مصر، فلسطين، البحرين، اليمن، ورئيس المجلس الممثل لحكومة السعودية والذين أجمعوا على مدى أهمية الدور الذي يلعبه في رفد السياحة العربيّة.
ومن الجدير بالذكر، أن هذا الوسام قد منح سابقاً إلى حكام ورؤساء دول، حيث يعتبر هذا الوسام من أعلى الأوسمة الذي قُدم للرؤساء الذين حققوا انجازات هامة في مجال الإقتصاد.
وقد أقيم حفل التكريم في جدة في 15 فبراير بحضور نخبة من الشخصيات الدبلوماسية والقنصليّة الممثلة لحكومات السعودية، العراق، فلسطين، عُمان ومصر بالإضافة إلى عدد من الوزراء والمنتسبين لعضوية المنظمة العربية للسياحة، حيث تمّ تقليد الدكتور زياد خلف، بوسام السياحة العربيّة من الدرجة الأولى.
وبدوره عقّب د. زياد خلف على هذا التكريم بقوله: “لطالما آمنت بأن الجهود التي نبذلها من أجل الارتقاء باقتصاد بلادنا ستؤتي ثمارها، وبقدر فخري واعتزازي بهذا التكريم ومنحي وسام السياحة العربيّة، إلا أنني أجد نفسي اليوم أمام تحدي جديد، فالسعي نحو اقتصاد عربي مزدهر مستدام بجهودنا المتكاتفة وشغفي بالارتقاء بالقطاع السياحي سيمضي إلى آفاق أبعد.”
وفيما يخص مصرف التنمية الدولي، أردف د. زياد بقوله: “من خلال استخدام أحدث التقنيات والوسائل المصرفية، يحرص مصرف التنمية الدولي على تقديم حلول مالية مبتكرة تلبي حاجات العملاء من شركات ومؤسسات صغيرة ومتوسطة وأفراد على صعيد المنطقة، وبفضل شبكته الواسعة من المصارف المراسلة حول العالم، استطاع أن يساهم في نجاح العديد من المشاريع السياحيّة ورفد هذا القطاع وفق الاتفاقية الموقّعة مع المنظمة العربية للسياحة.”
وتعدّ المنظمة العربيّة للسياحة إحدى منظمات العمل العربي المشترك والتي تعمل في إطار مجلس وزراء السياحة العرب بجامعة الدول العربيّة حيث تقوم المنظمة بترجمة قرارات المجلس الوزاري العربي للسياحة إلى سياسات وخطط للنهوض بصناعة السياحة في الدول العربية وفق منهج علمي مدروس يساهم في تنمية الإنسان العربي في المقام الأول ويحقق أهداف وتطلعات وآمال القيادات العربية في النمو بقطاع السياحة لكونه أحد أبرز العناصر المؤثرة في الناتج المحلي للدول العربية.