4 ديسمبر، 2023

أخبار من الامارات

“بلدي المدام” ينظم العرس الجماعي العاشر بمشاركة 57 عريسا من أبناء المنطقة

نظم المجلس البلدي لمنطقة المدام، وبلدية منطقة المدام، مساء أمس الأول العرس الجماعي العاشر بمشاركة 57 عريساً من أبناء الدولة، بحضور الشيخ محمد بن حميد القاسمي، رئيس دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية بالشارقة، والشيخ محمد معضد بن هويدن، وسعادة سلطان محمد معضد بن هويدن، رئيس المجلس البلدي لمنطقة المدام، وسعادة محمد عبدالله بن حليس رئيس المجلس البلدي لمنطقة البطائح، ومدراء البلديات في المنطقة الوسطى، إلى جانب كبار المسؤولين وأعيان المنطقة ولفيف كبير من المدعوين وأقارب العرسان والمدعوين.
وقدمت فرق الفنون والتراث الشعبي عروض الحربية، ابتهاجاً واحتفاء بأفراح أهالي المنطقة الوسطى بزواج أبنائهم وبناتهم، شارك فيها العرسان وذووهم، تعبيراً عن فرحتهم بهذه المناسبة.
وأثنى سعادة سلطان محمد معضد بن هويدن، رئيس المجلس البلدي لمنطقة المدام، على دعم القيادة الرشيدة السخي لإقامة الأعراس الجماعية وتوجيهاتها الكريمة، بتسخير كل الإمكانيات للراغبين في الزواج من أبناء الوطن للنهوض بهم ودعم حياتهم الاجتماعية، مشيراً إلى أن الأعراس الجماعية هي تأكيد الدعم المتواصل الذي يلقاه أبناء الإمارات من قيادتها، في إطار المساهمة المجتمعية التي تحرص عليها القيادة الرشيدة تجاه أبنائها، ترسيخاً لقيم التكافل المجتمعي.
ولفت إلى أن هذا العرس يضاف إلى سلسلة الأعراس الجماعية التي حرص المجلس البلدي لمنطقة المدام على تنظيمها طوال الأعوام السابقة، والتي أكدت دورها في تحقيق إحدى الغايات الوطنية المتمثلة في مجتمع أكثر تماسكاً وبناء أسر واعية بمتطلبات المرحلة المقبلة، بما ينعكس إيجابا على سعادتها، ويجعل الحياة الأسرية أكثر استقراراً، ويحيل الأسرة إلى مؤسسة اجتماعية قادرة على تأدية وظائفها الاجتماعية والتربوية والاقتصادية.
وأعرب ابن هويدن عن خالص شكره للقيادة الرشيدة التي تسعى دوما لمساعدة شباب الإمارات على تقليل تكاليف الزواج، والتوجيه الدائم لإقامة الأعراس الجماعية، لافتا إلى أن الحكومة الرشيدة تسعى من خلال الأعراس الجماعية إلى دعم الشباب المقبلين على الزواج، وتخفيف الأعباء المالية عليهم، والحد من الإسراف.
وهنأ العرسان الجدد، متمنياً لهم الحياة السعيدة والمستقرة، ودعا الشباب المقبل على الزواج إلى الانضمام للأعراس الجماعية التي تنظمها الدولة.