21 يونيو، 2024

أخبار من الامارات

مسجد ومركز الفاروق عمر بن الخطاب بدبي يستقبل أكثر من 300 ألف مصلياً وزائراً خلال النصف الأول من عام 2023

19 يوليو 2023، دبي – أعلن مسجد ومركز الفاروق عمر بن الخطاب، رضي الله عنه بدبي في تقريره الربع السنوي عن عدد مرتاديه خلال النصف الأول من العام 2023 حيث تم استقبال أكثر من 300 ألف شخص من بينهم 240 ألف مصلياً، ونحو 33 ألف زائراً، في حين بلغ عدد المسلمون الجدد الذين أشهروا إسلامهم 17 شخصاً.

وخلال شهر رمضان المبارك، شهدت فعالية إفطار الصائم توافد أعداد كبيرة من الصائمين من مختلف الجنسيات بمجموع 60 ألف شخص، إلى جانب فعالية إفطار الجاليات التي ينظمها المركز بشكل سنوي لتعريف الجاليات غير المسلمة على التراث العربي-الإسلامي لدولة الإمارات المتجذّر في السلام والتسامح والعيش المشترك. والتي شارك فيها عدد من جاليات وقناصل الدول منها: تركيا، البيرو، الفلبين، البرازيل، هولندا، ألمانيا، كازاخستان وإيطاليا.

كما توافد على المسجد أعداد كبيرة من المصليين، وبلغ إجمالي المصليين الذين أدوا الصلوات الخمس 65 ألف مصلٍ، و78 ألف مصلٍ أدوا صلاة الجمعة، أمّا خلال شهر رمضان أدى 87 ألف مصلٍ صلاة التراويح والتهجد، و10 الآف مصلٍ أدوا صلاة عيد الفطر والأضحى.

وفي هذا السياق، قال عبد السلام المرزوقي، المدير العام: “مسجد ومركز الفاروق عمر بن الخطاب، رضي الله عنه هو صرح إيماني روحي في دبي شيد بتمويل من رجل الأعمال والخير خلف بن أحمد الحبتور، لينقل رسالة إنسانية إسلامية عنوانها الهداية والمحبة والسلام، وينشر قيم التسامح ويكون مركزاً للعلم، ويحظى بإقبال كبير من المقيمين والزوار على حد سواء”.

هذا ويعقد المركز أيضاً جلسات تثقيفية وعملية؛ وقد هيأتْ إدارةُ المركز مختلف الطاقات والإمكانيات لتحقيق رسالة الإسلام في التسامح والمحبة التي لطالما عُرِفت بها المساجد عبر التاريخ حيث تشكّل مقصداً لطلاب العِلم والراغبين في معرفة متعمقة عن الدين الإسلامي.

كما يقدم المسجد دروساً متعددة منها دروس في اللغة العربية لغير الناطقين بها، وثلاثة دروس أسبوعية أيام السبت والإثنين والأربعاء في تفسير القرآن الكريم وفي الحديث النبوي الشريف وفي السيرة النبوية الشريفة، إضافة إلى ذلك فإن المسجد يشهد دروساً ومحاضرات من علماء ودعاة ضيوف من خارج دولة الإمارات .

وبلغت عدد الدروس الأسبوعية 150 درس موزعين كالتالي: 23 درس تفسير القرآن الكريم، 23 درس فقه السيرة، 23 درس علوم القرآن، 23 درس الجمعة، و58 درس في شهر رمضان المبارك.

يُعتبر مسجد الفاروق عمر بن الخطاب تحفة فنية تُرسم في أذهان زائريه من السائحِين والأجانب حيث بلغ عدد زائريه 32,493 زائراً تضمنت 450 زيارة لطلاب وطالبات المدارس، 1730 جاليات من دول عربية، 14,633 سياح من دول أوروبية و9075 من دول آسيوية و6605 من شمال أمريكا.

يقع مسجد ومركز الفاروق عمر بن الخطاب ، في منطقة الصفا بدبي، ويعتبر أكبر مسجد في الإمارة، افتتح في عام 2011، تمتد مساحته على ثمانية آلاف و700 متر، يتسع لـ 2000 مصلٍ وهو يحاكي مسجد السلطان أحمد بمدينة إسطنبول.

بالإضافة إلى احتوائه على قاعة صلاة مخصصة للنساء، قاعة للمحاضرات، ومكتبة تضم ما يقارب 3 آلاف عنوان، وأُخرى للقراءة والمطالعة، بجانب فصول دراسية عدة.