26 يونيو، 2022

أخبار من الامارات

فيليب موريس إنترناشونال تصدر تقريرها المتكامل لعام 2021، وتقدم إستراتيجية جديدة للاستدامة ومؤشر الاستدامة

 دبي، الإمارات العربية المتحدة –  ١٣ ينيو ٢٠٢٢ – أصدرت اليوم شركة فيليب موريس إنترناشونال (PMI) المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمزNYSE: PM)) تقريرها السنوي الثالث المتكامل، والذي يتضمن تحديثاً لبيان الاهداف، وهو تقرير جديد يتضمن الإطار البيئي والاجتماعي والحوكمة (ESG)، بالإضافة إلى معلومات مفصلة حول الرؤية الإستراتيجية للشركة والأداء، والحوكمة، ونموذج توليد القيمة. تم إعداد المحتوى من خلال تقييم رسمي لأهمية  الإستدامة تَم إجراؤه عام 2021.

أوضح ياتسيك أولتشاك الرئيس التنفيذي لشركة فيليب موريس انترناشونال، ” ان الإستدامة وأداء الأعمال مترابطان تماماً ويعزّز كل منهما الآخر. تتحدث أفعالنا، المبنية على البيانات والعلوم والحقائق، بصوت أعلى من الكلمات. وفي هذا السياق تلتزم شركة فيليب موريس انترناشونال بمواصلة الدفع بعملية التغيير والدفاع عن القيم الإيجابية”. وتابع،” نحن نُدرك أنه  يتوجب علينا توفير البدائل الفعالة للمدخنين البالغين الذين لا يُقلعون عن التدخين. ولتحقيق ذلك، نضع أنفسنا في الطليعة من حيث التركيز على المستهلك والتكنولوجيا والعلوم والابتكار”. وأضاف، “وعلى المدى الطويل نقوم أيضاً بتوسيع أعمالنا لتشمل مجالات أخرى غير التبغ والنيكوتين مثل الصحة والرعاية “.

عززت شركة فيليب موريس انترناشونال رأسمالها الاجتماعي والبشري والفكري والصناعي بطرق تسمح لها بالمضي قُدماً نحو تحويل تركيزها الى هدفٍ  يتمحور حول تقليل الضرر اولاً ثم إحداث تأثيرٍ إيجابيٍ شامل على المجتمع على المدى الطويل. تضمن التغييرات في بيان الأهداف تمثيله لإستراتيجية الشركة الحالية بشكل عادل حيث يوسع هدفها بتحقيق مستقبل خالٍ من الدخان ليشمل جهود فيليب موريس انترناشونال الإستراتيجية لتصبح شركة تُعنى بنمط الحياة والعافية والرعاية الصحية على المدى الطويل.

ساعد تقييم الأهمية النسبية للإستدامة للشركة عام 2021 في تحديد القضايا البيئية والاجتماعية والحوكمة التي يجب على شركة فيليب موريس إنترناشونال تحديد أولوياتها تجاهها وتركيز مواردها عليها. وبالتالي، أعادت الشركة لاحقاً تصميم إطارعمل خاص بالقضايا البيئية والاجتماعية والحوكمة لديها، يأخذ بعين الإعتبار موضوعين متميزين: الأول يتعلق بمنتجات فيليب موريس انترناشونال والآخر خاص بعملياتها التجارية.

يُشكل هذا التميز أساساً لنهج فيليب موريس انترناشونال الجديد للإستدامة، والذي يتكون من ثماني استراتيجيات واضحة تهدف إلى معالجة الموضوعات البيئية والاجتماعية والحوكمة(ESG) الأكثر جوهرية. وهذه الاستراتيجيات الثمانية ـ أربعة منها تهدف إلى معالجة تأثير منتجات فيليب موريس انترناشونال والأربعة الأخرى إلى معالجة التأثير التشغيلي للشركة ـ مصحوبة بإطارعمل قوي من تسعة عوامل متعلقة بالحوكمة.

لقد تم تجديد خارطة الطريق لعام 2025 لشركة فيليب موريس إنترناشونال وفقاً لذلك، وهي تتكون الآن من 11 هدفاً مرتبطاً بشكل مباشر بهذه الإستراتيجيات الثمانية والتي تشرح بوضوح التأثيرات الاجتماعية والبيئية التي تسعى الشركة إلى تحقيقها. علاوة على ذلك، من أجل تقييم التقدم المُحرَز نحو تحقيق هذه الأهداف بوضوح، أدخلت شركة فيليب موريس انترناشونال 19مؤشراً ملموساً من مؤشرات الأداء الرئيسية لعرض كيفية تحديد الشركة للنجاح وتقييم التقدم بشفافية، مما يجعل أدائها قابلاً للقياس والتحقق. تُشكل مؤشرات الأداء الرئيسية مُجتمعةً مؤشرالإستدامة الجديد للشركة، والذي يربط بشكل واضح 30٪ من برنامج التعويضات طويل الأجل للشركة بأداء الإطار البيئي والاجتماعي والحوكمة(ESG) .

قال إيمانويل بابو، المدير المالي لشركة فيليب موريس إنترناشونال، ” أني فخور بالقول إن برنامج مكافآت التنفيذيين لدينا يعكس الآن إلتزامنا بوضع الإستدامة في صميم إستراتيجيتنا . يعمل مؤشرالإستدامة الخاص بالشركة على مواءمتنا بشكل أكبر مع مصالح المساهمين وأصحاب الشأن الآخرين، مما يشكل صلة وثيقة بين برامج تعويضات التنفيذيين لدينا وأداء الشركة على المدى القصير والطويل.”

وضعت شركة فيليب موريس إنترناشونال في تقريرها المتكامل لعام 2021، وبما يتماشى مع إستراتيجيتها الجديدة، وصفاً للتقدم ضمن فئتين: تأثير منتجاتها وتأثير عملياتها. تشمل أبرز النقاط ما يلي:

تأثير المُنتَج *

  • يبلغ إجمالي المستخدمين البالغين لمنتجات فيليب موريس انترناشونال الخالية من الدخان اعتباراً من 31 ديسمبر 2021 نحو 21.7 مليون* ، منهم 15.3 مليون* تحولوا الى تلك المنتجات وتوقفوا عن التدخين مقارنة ب 18.3 مليون* و 13.0 مليون* على التوالي في عام 2020.
  • حققت صافي الإيرادات المُعدَّلة المُستمدَّة من المنتجات الخالية من الدخان، والتي تُباع في 71 دولة حول العالم نسبة 29.1٪ * بحلول نهاية العام، أي زيادة عن نسبة 23.8٪ * و 64 دولة في عام 2020.
  • 99٪ من الإنفاق المعدَّل على البحث والتطوير للالمنتجات الخالية من الدخان بإجمالي نحو 566 مليون دولارأمريكي، وهو ما يتوافق مع الحجم، ولكنه أعلى بنسبة 14٪ من حيث القيمة بالدولار من إجمالي 495 مليون دولار أمريكي تَم إنفاقه في عام 2020.
  • نحو 86٪ هو معدل إعادة التدوير لأجهزة IQOS التي تم إرجاعها إلى مراكز إعادة التدويرالمركزية للشركة، أي النسبة المئوية للمتوسط المرجَّح لكل جهاز مُعاد تدويره، مقابل 84٪ في عام 2020.

التأثير التشغيلي *

  • تم تحقيق هدف اشغال النساء 40% من المناصب الإدارية في عام 2022.
  • تم إجراء خمس تقييمات لتأثير حقوق الإنسان منذ عام 2018 في البلدان الأكثر عرضة للخطر، وما زالت خطط العمل قيد التنفيذ، لترتفع النسبة من أربع تقييمات في عام 2020.
  • نحو67٪ من المزارعين المتعاقدين، الذين يورِّدون التبغ إلى شركة فيليب موريس انترناشونال يكسبون دخلاً، مقارنة ب 48٪ في عام 2020.
  • خفض إجمالي إنبعاثات ثاني أُكسيد الكربون في سلسلة القيمة (النطاق 1 + 2 + 3) بنسبة 18٪ والانبعاثات من العمليات المباشرة (النطاق 1 + 2) بنسبة 33٪ مقابل معيارعام 2019.
  • 100٪ من التبغ الذي يتم شراؤه لا يُشكّل خطراً على إزالة الغابات الأساسية والمحمية.

قالت جينيفر موتليس، رئيسة الإستدامة في شركة فيليب موريس إنترناشونال، “يهدف تقريرنا المتكامل لعام 2021 الى تلبية المطالبة بالحصول على معلومات موثوقة ودقيقة وقابلة للمقارنة بشأن مخاطر واداء الإطار البيئي والاجتماعي والحوكمة (ESG) ، بما في ذلك البيانات المتعلقة بتحوُّل شركتنا، مما يوفّر للمساهمين الرؤية في المستقبل الذي نعمل من أجله”.

أضافت موتليس “كان عام 2021 حافلاً بالإنجازات، لكن التحديات لا تزال قائمة. وبينما نواصل التحول والتعلم واكتشاف طرق أفضل لتطويرالحلول الفعّالة، نأمل أن تؤدي شفافيتنا واستعدادنا للتواصل إلى إطلاق حوار مع أولئك الذين يمكنهم المساعدة في تسريع وتيرة التغيير”.

يأخذ إعداد التقرير المتكامل لعام 2021  في الاعتبار إرشادات المعايير والأُطر الدولية، بما في ذلك مبادرة الإبلاغ العالمية (GRI) ؛ الميثاق العالمي للأمم المتحدة (UNGC) ؛ أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة ؛ مؤسسة الإبلاغ عن القيمة (VRF) ، بما في ذلك استخدام معايير SASB ومبادئ التفكير المتكامل وإطار إعداد التقرير المتكامل ؛ وبعض التوصيات الصادرة عن فريق العمل المعني بالإفصاحات المالية المتعلقة بالمناخ (TCFD).

لقراءة التقرير، يمكنك مراجعة تقريرفيليب موريس إنترناشونال المتكامل 2021 ؛ لمعرفة المزيد عن الإستدامة في فيليب موريس إنترناشونال ، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني.

فيليب موريس إنترناشونال:  لمستقبل خالٍ من الدخان

فيليب موريس إنترناشونال (PMI) هي شركة تبغ عالمية رائدة تعمل على توفير مستقبل خالٍ من الدخان وتطوير محفظة منتجاتها على المدى الطويل لتشمل منتجات خارج قطاع التبغ والنيكوتين. تتكون محفظة منتجات الشركة الحالية بشكل أساسي من السجائر والمنتجات الخالية من الدخان، بما في ذلك منتجات التبغ المُسخن غير المحترق، ومنتجات البخار ومنتجات النيكوتين التي تُستخدم عن طريق الفم، والتي تُباع في الأسواق خارج الولايات المتحدة منذ عام 2008 .

استثمرت فيليب موريس إنترناشونال أكثر من 9 مليارات دولار أمريكي لتطوير وتسويق منتجات مبتكرة خالية من الدخان ومُثبتة علمياً  للبالغين الذين يرغبون في الاستمرار بالتدخين، بهدف إنهاء بيع السجائر تماماً. ويشمل ذلك بناء قدرات للتقييم العلمي على مستوى عالمي، لا سيما في مجالات نظم البحوث ما قبل السريرية لعلم السموم ، والبحوث السريرية والسلوكية، وكذلك دراسات ما بعد السوق.

سمحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) بتسويق منتجات شركة فيليب موريس إنترناشونال لأجهزة  IQOS Platform 1 والمواد الاستهلاكية مثل منتجات التبغ المعدلة الخطورة (MRTPs) ، ووجدت أن نظم تعديل التعرض لهذه المنتجات مناسِبة لتعزيز الصحة العامة.

واعتباراً من تاريخ 31 مارس 2022، تُباع منتجات فيليب موريس إنترناشونال الخالية من الدخان في 71 دولة.   أعلنت فيليب موريس إنترناشونال في فبراير 2021 عن طموحها للتوسع في مجالات الصحة والرعاية وتقديم منتجات وحلول مبتكرة تهدف إلى تلبية إحتياجات المستهلكين والمرضى التي لم تُلبى بعد، وذلك إستناداً الى الأُسس القوية والخبرة الكبيرة في مجال علوم الحياة لدى الشركة.

لمزيد من المعلومات ، يرجى زيارة: www.pmi.com

و www.pmiscience.com

* تشمل الأرقام المقدَّمة لعامي 2021 و 2020 كُلاً من روسيا وأوكرانيا. ونظراً للتقلبات وعدم اليقين فيما يتعلق بعمليات الشركة في هاتين الدولتين عند إصدار مؤشر العائدات للربع الأول من عام 2022 بتاريخ 21 أبريل 2022 ، قدَّمت فيليب موريس أيضاً أرقاماً ومقارنات على أساس شكلي، والتي تستثني عمليات الشركة في هذين السوقين لجميع الفترات وتوفر رؤية أكثر قابلية للمقارنة لأداء أعمال شركة فيليب موريس انترناشونال.