29 سبتمبر، 2022

أخبار من الامارات

الخطُــوط الجويّـة التركيّــة تستعرض مبــادرات الاستدامـة والوجهــات الجديــدة لديهـــا في معــرض «ســوق السفـر العربـي 2022»

 دبـي، الإمارات العربية المتحدة :   تُسلط الخطوط الجوية التركية -والتي تتصدر شركات الطيران الأخرى من حيث عدد الدول التي تقصدها رحلاتها- الضوء على استخدام وقود الطائرات المستدام والوجهات الجديدة لديها في «ســوق السفـر العربـي 2022» بما في ذلك الرحلات المُسيَّرة إلى سياتل؛ حيث سيستمتع زوار جناح “الخطوط الجوية التركية” بمجموعة من الأنشطة، بما في ذلك عروض لمحاكاة الطيران لاستكشاف مناطق الجذب في اسطنبول افتراضياً.

تقوم شركة الطيران الوطنية لتركيا بتسليط الضوء في معرض سوق السفر العربي ATM)) على وقود الطيران المستدام مدفوعة بتأثير قطاع الطيران على تغير المناخ؛ أملاً منها في المساعدة على تقليل البصمة الكربونية لعملائها. يعمل وقود الطائرات المستدام على التقليل من الانبعاثات الضارة بنسبة 87 في المائة حيث ينتج عنه طاقة عالية تساعد في تقليل الجزيئات الضارة من انبعاثات أكاسيد الكبريت وأكاسيد النيتروجين نتيجة الاحتراق النظيف؛ حيث يتم إنتاجه من مواد خام مستدامة وخالية من المعادن الثقيلة الضارة.

وفي هذا الشأن؛ صرح السيد/ محمد زينغال، المدير العام للخطوط الجوية التركية في أبو ظبي ودبي والإمارات الشمالية؛ قائـلاً: “مع استخدام الوقود المستدام، وفي وجود أسطولنا العالمي من الطائرات، وصالات المطار الرائعة، وتوسيع شبكة رحلاتنا الجوية، وكرم الضيافة وخدمة العملاء الاستثنائية؛ نتوقع عامًا استثنائياً آخر من النجاح للخطوط الجوية التركية، حيث نأمل من خلال فعاليات معرض «ســوق السفـر العربـي» أن نعرض أفضل خيارات السفر لدينا من حيث الوجهات الجديدة ووسائل الراحة ذات المستوى العالمي”.

سوف تعمل مبادرات الاستدامة للخطوط الجوية التركية على تمكين الشركة من توسيع شبكة خطوطها وتحقيق مزيد من النمو في كل من قطاعيْ نقل الركاب والبضائع؛ حيث شرعت الشركة منذ عام 2008 في إطلاق أكثر من 100 مشروع لرفع الكفاءة التشغيلية إلى المستوى الأمثل من أجل تقليل البصمة الكربونية لديها، مع تنفيذ تقنيات محسنة لخفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

وقد احتفلت الشركة مؤخرًا بمرور 40 عامًا على انطلاق رحلاتها إلى دولة الإمارات العربية المتحدة بالتزامن مع احتفالات اليوبيل الذهبي لدولة الإمارات؛ حيث ستعمل الخطوط الجوية التركية، في وجود محطة تشغيلية متطورة ومرافق محسنة؛ على مواصلة خططها للتوسع على مستوى العالم من خلال زيادة عدد الوجهات وزيادة أسطول الطائرات، مع تزويد الركاب بخدمة عملاء لا مثيل لها. هذا وتشتهر شركة الخطوط الجوية التركية بتوفيرها لمقاعد توفر مساحات أكبر لتمديد الساقين أثناء الجلوس، مع خدمات أفضل لتقديم الطعام على متن الطائرة وخيارات ترفيه محسّنة خلال رحلاتها الجوية.

تعمل صالات المطار الحديثة بمركز العمليات الرئيسي للشركة على توفير تجربة سفر فاخرة بالمطار، تمنحهم نتيجة أكثر إرضاءاً عند السفر مع الخطوط الجوية التركية عبر مطار إسطنبول، سواء مع استخدامهم لصالة رجال الأعمال أو صالة “مايلز آند سمايلز” المخصصة لبرنامج للمُسافرين الدائمين أو الصالة المحلية للرحلات الداخلية.

تضم صالة رجال الأعمال 13 جناحًا خاصًا وكبائن للاستحمام ومتحفًا تركيًا وقاعة أفلام ومجموعة متنوعة من الأطعمة والمأكولات التركية اللذيذة، في حين تفتح صالة “مايلز آند سمايلز” أبوابها على مدار 24 ساعة وتحتوي على قاعة سينما ومنصات للألعاب وملعب فسيح للأطفال وغرف اجتماعات ومكتبة، كما تضم 11 جناحًا مزودين بمرافق للاستحمام ومقاعد مريحة ومأكولات لذيذة.

تحمل الخطوط الجوية التركية عضوية “ستار ألاينس”، كأكبر تحالف لشركات الطيران في العالم، وهي مستعدة لاستعراض أسباب نجاحها المستمر من خلال معرض «ســوق السفـر العربـي». وقد قامت الشركة مؤخراً بزيادة عدد رحلاتها المُسيرة من دولة الإمارات العربية المتحدة إلى مركزها الرئيسي في إسطنبول؛ والذي يربط المسافرين بـ 329 وجهة حول العالم (279 وجهة دولية و 50 محلية) مع الحفاظ على تجربة سفر آمنة وصحية.